خريطة الموقع الجمعة 23 يونيو 2017م
الأول + الآخر + الظاهر + الباطن  «^»  العفو  «^»  البر  «^»  التواب  «^»  التفسير الموضوعي لسورة الرعد 5  «^»  التفسير الموضوعي لسورة الرعد 7  «^»  التفسير الموضوعي لسورة الرعد 11  «^»  التفسير الموضوعي لسورة الرعد 8  «^»  التفسير الموضوعي لسورة الرعد 15  «^»  التفسير الموضوعي لسورة الرعد 6 جديد واحة الصوتيات
.ooOoo. تسعة دروس ضمن سلسلة شرح أسماء الله الحسنى للدكتورة نوال العيد .ooOoo. محاضرة كيفية نصرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم للدكتورة نوال العيد .ooOoo. محاضرة أسرار الدعاء للدكتورة ريم الباني .ooOoo. ثلاثة دروس في التفسير الموضوعي لسورة يوسف للأستاذة ميادة الماضي .ooOoo. مقتبسات من تفسير سورة النور والفرقان للدكتورة فلوة الراشد .ooOoo. أربعة عشر درساً في التفسير الموضوعي لسورة الرعد للأستاذة ميادة الماضي .ooOoo. أربعة دروس ضمن سلسلة شرح أسماء الله الحسنى للدكتورة نوال العيد .ooOoo.

جـديـد الـمـوقـع


الواحات
واحة جوال المتميزة
رسائل شهر ذي الحجة - 1430هـ

جوال المتميزة

إن من أفضل الأعمال في مثل هذه الأيام، ومن أسباب الإعانة على الطاعة كثرة الذكر، وفي الحديث " ما من أيام أعظم عند الله ولا أحب إلى الله العمل فيهن من أيام العشر فأكثروا فيهن من التسبيح والتحميد والتهليل والتكبير " قال المنذري : إسناده جيد. وصيغته كما جاء عن عمر وابن مسعود : الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، والله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد

*****

كان سعيد بن جبير إذا دخلت العشر اجتهد اجتهادا شديدا حتى ما يكاد يقدر عليه. صحيح الترغيب

*****

التكبير في عشر ذي الحجة مطلق ومقيد، فالمطلق في كل وقت ويبدأ من أول العشر إلى نهاية اليوم الثالث عشر من شهر ذي الحجة، وكان ابن عمر وأبو هريرة يخرجان إلى السوق أيام العشر فيكبران ويكبر الناس بتكبيرهما، والمقيد بعد كل صلاة ، ويبدأ لغير الحاج من فجر يوم عرفة، وللحاج من ظهر يوم النحر إلى عصر آخر أيام التشريق.

*****

لو سأل سائل : لماذا كان العمل الصالح في العشر أفضل من الجهاد في سبيل الله ؟ قيل له : لاجتماع أمهات العبادات فيها ، وهي الصلاة والصيام والصدقة والأضحية والحج ، ولا تجتمع هذه العبادات في غيرها من الأيام. ابن حجر

*****

رسالة خاصة بيوم الجمعة في عشر ذي الحجة
ما أعظم نعم الله عليك، إنك تتنعمين بساعة إجابة في يوم الجمعة أفضل الأيام عند الله، وفي عشر مباركة هي أفضل أيام الدنيا، وقد أخبرك ربك أنه قريب يجيب دعوتك ويسمع حاجتك، وبلغك رسوله صلى الله عليه وسلم أنه سبحانه حيي كريم يستحي أن يرد يد عبده صفرا إلا ويضع فيها خيرا، وما ظنك بخير الكريم؟
فأكثري من الدعاء، ولا تحملي هم الإجابة، جمعني الله بك مع رسول الله في الفردوس الأعلى .

*****

عن أبي أمامة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " من هاله الليل أن يكابده ، أو بخل بالمال أن ينفقه ، أو جبن عن العدو أن يقاتله ، فليكثر من سبحان الله وبحمده فإنها أحب إلي من جبل ذهب ينفق في سبيل الله " حديث صحيح،صحيح الترغيب.

*****

دعوة لك أيتها المباركة إلى أفضل الصدقات عند الله في أفضل الأيام، ففي الحديث الصحيح " أفضل الصدقة إصلاح ذات البين " وكأني بك تلبين داعي الله في طمأنينة وصدق، مستشعرة قوله تعالى ( وليعفوا وليصفحوا ألا تحبون أن يغفر الله لكم والله غفور رحيم ) .

*****

لا يستفيد المؤمن من عباداته، ولا خير فيها، إن كان هاجرا لإخوانه أو قاطعا لرحمه قاطعا لما أمر الله بوصله، لأنها عبادة لا تعرض على الله، ولا يغفر لصاحبها، ففي صحيح مسلم " تعرض الأعمال في كل اثنين وخميس فيغفر الله في ذلك اليوم لكل امرئ لا يشرك بالله شيئا إلا امرؤ كانت بينه وبين أخيه شحناء، فيقول : اتركوا هذين حتى يصطلحا " وتذكري أن يوم عرفة سيوافق يوم خميس، غفر الله زلتك، وتقبل طاعتك .

*****

الأشهر الحرم هي : ذو القعدة وذو الحجة ومحرم ورجب ، وقد ذكرها الله في كتابه بقوله ( منها أربعة حرم ذلك الدين القيم فلا تظلموا فيهن أنفسكم ) قال ابن عباس : " اختص الله أربعة أشهر ، فجعلهن حراما ، وعظم حرماتهن ، وجعل الذنب فيهن أعظم ، والعمل الصالح والأجر أعظم " فعظمي ما عظم الله ، ولا تظلمي نفسك في أعظم الأيام عند الله .

*****

تأمل حال الأنبياء يوسف في سلطانه، وفي اجتماع أهله ولمة إخوانه، يبتهل إلى ربه بعد أن اعترف بنعم الله التترى عليه أن يحفظ له إسلامه، وأن يلحقه بالصالحين (رب قد آتيتني من الملك وعلمتني من تأويل الأحاديث فاطر السموات والأرض أنت وليي في الدنيا والآخرة توفني مسلما وألحقني بالصالحين) وهكذا شأن المؤمن يفكر في حسن الختام في أعظم ساعات الرخاء التي هي مظنة الغفلة، ولم تستغرقه لذة ساعة عن التفكير في السعادة الأبدية.

*****

احذر وأنت تتقلب في نعم الله أن تسول لك نفسك أن تعصي المنعم عليك، وتأدب بأدب سليمان وقد رأى عرش ملكة سبأ حاضرا بين يديه قبل أن يرتد إليه طرفه (فلما رآه مستقرا عنده قال هذا من فضل ربي ليبلوني أأشكر أم أكفر ومن شكر فإنما يشكر لنفسه ومن كفر فإن ربي غني كريم) لقد لمست هذه المفاجأة الضخمة قلب سليمان وراعه أن يحقق الله له مطالبه على هذا النحو المعجز؛ واستشعر أن النعمة على هذا النحو ابتلاء ضخم مخيف؛ يحتاج إلى يقظة منه ليجتازه، ويحتاج إلى عون من الله ليتقوى عليه؛ ويحتاج إلى استشعار فضل المنعم، ليعرف الله منه هذا الشعور فيتولاه، والله غني عن شكر الشاكرين، ومن شكر فإنما يشكر لنفسه، فينال من الله زيادة النعمة، وحسن المعونة على اجتياز الابتلاء، ومن كفر فإن الله(غني) عن الشكر (كريم) يعطي عن كرم لا عن ارتقاب للشكر على العطاء.

*****

تأملت في حال من فجعت بولد لها صغير، لقد كفاها الرب هم تربيته، وأخرجه من دار الضيق إلى دار السعة، ومن بيتها إلى الجنة، ومن كفالتها إلى كفالة إبراهيم، وهو في انتظارها على أبواب الجنة يستقبلها، صح في الحديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم"أطفال المسلمين في جبل في الجنة يكفلهم إبراهيم وسارة حتى يدفعونهم إلى آبائهم يوم القيامة"السلسلة الصحيحة.

*****

الوضوء عبادة لها ظاهر وباطن، فظاهره: طهارة البدن، وباطنه وسره: طهارة القلب، ولهذا يقرن تعالى بين التوبة والطهارة في قوله (إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين) وشرع النبي صلى الله عليه وسلم للمتطهر أن يقول بعد فراغه من الوضوء الشهادة ثم يقول "اللهم اجعلني من التوابين واجعلني من المتطهرين " فبالشهادة يتطهر من الشرك، وبالتوبة يتطهر من الذنوب، وبالماء يتطهر من الأوساخ الظاهرة، فشرع له أكمل مراتب الطهارة قبل الدخول على الله والوقوف بين يديه.

*****

رسالة خاصة بيوم عرفة
ما أعظم فضل الله، وما أوسع رحمته، إن صيام يوم الغد يوم عرفة يكفر سنتين، ففي صحيح مسلم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "صيام يوم عرفة أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده" فاحتسبي عظيم الأجر في هذا اليوم، واجعلي أهل بيتك يستشعرونه.

*****

رسالة خاصة بيوم عرفة
أيتها المباركة يبدأ التكبير المقيد بعد صلاة الفجر من يوم عرفة لغير الحاج، وللحاج بعد صلاة الظهر من يوم النحر، ويكون في أدبار الصلوات بعد الاستغفار، وهل يكون بعد أذكار الصلاة، أو بدلا عنها؟
قولان للعلماء، والأمر واسع، فمن أرادت أن تأتي بأذكار الصلاة ثم تشرع في التكبير جاز لها ذلك، ومن أرادت أن تكبر بعد الاستغفار كان لها ذلك، لوجود الخلاف مع عدم وجود دليل قاطع، فاحرصي على التكبير، رفع الله قدرك.

*****

رسالة خاصة بيوم عرفة
يحسن بك في مثل هذا اليوم أن تتذكري الوصايا العظيمة التي أوصى بها رسول الله صلى الله عليه وسلم أمته في حجة الوداع، في خطبة يوم عرفة، لقد قرر فيها حقوق الإنسان المعنوية والاجتماعية والمادية والذاتية بأبلغ عبارة، ورسم المنهج القويم للمجتمع المسلم الذي لو عاشه المسلمون واقعا لأبهروا جمعيات حقوق الإنسان، راجعي خطبة جابر في حجة الوداع للألباني سواء اقتنيت الكتاب، أو اطلعت عليه في الشبكة العنكبوتية، وليكن محور حديثك مع أبنائك بعد العصر.

*****

ها أنت تعيشين أفضل الأيام عند الله، وأكثرها عتقا من النار، فتعرضي لنفحات الله ، ففي الحديث: "ما من يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبدا من النار من يوم عرفة، وإنه ليدنو ثم يباهي بهم الملائكة فيقول: ما أراد هؤلاء؟"الصحيحة، واحرصي على ما دلك عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم من الدعاء، وفي الحديث الحسن "خير الدعاء دعاء يوم عرفة وخير ما قلت أنا والنبيون من قبلي لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير"صحيح الترمذي

*****

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يأكل يوم النحر حتى يرجع من صلاة العيد فيأكل من نسيكته، وكان يلبس للعيد أجمل ثيابه، وكان له حلة يلبسها للعيدين وللجمعة، وكان يخرج ماشيا، ويخالف الطريق يوم العيد فيذهب من طريق ويرجع من آخر، ليظهر شعائر الإسلام في سائر الطرق، ولتكثر شهادة البقاع له يوم القيامة، لأن الذاهب إلى المسجد إحدى خطوتيه ترفعه درجة والأخرى تحط خطيئة حتى يرجع إلى منزله، ويشتغل المسلم بالتكبير حتى تبدأ الصلاة. زاد المعاد

*****

تقبل الله منك الطاعات، ورفع لك الدرجات، فهلا استشعرت وهم ينحرون أضحيتك قوله تعالى" لن ينال الله لحومها ولا دماؤها ولكن يناله التقوى منكم كذلك سخرها لكم لتكبروا الله على ما هداكم وبشر المحسنين " هنيئا لك التقوى وقد أمسكت شعرك وظفرك طاعة لله، وذبحت أضحيتك اتباعا لسنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم وأبيه الخليل وقد تراءت قصة ذبح إسماعيل وفداؤه بكبش الجنة بين ناظريك وأنت تشهدين الأضاحي في أعظم الأيام عند الله، وقد ختمت الآية بالبشارة لك (وبشر المحسنين) الذين يحسنون التصور والشعور والعبادة والصلة بالله في كل نشاط الحياة .

*****

رسالة خاصة باجتماع الجمعة والعيد
إذا اجتمع العيد والجمعة في يوم واحد سقطت الجمعة عمن صلى العيد هذا بالنسبة للمأموم وصلاها ظهرا، أما الإمام فيقيم الجمعة ليشهدها من شاء أن يشهدها، ومن لم يشهد العيد، وفي صحيح سنن أبي داود سأل معاوية زيد بن أرقم شهدت مع رسول الله عيدين اجتمعا في يوم؟ قال: نعم. قال: فكيف صنع؟ قال: صلى العيد، ثم رخص في الجمعة، فقال: "من شاء أن يصلي فليصل".

*****

يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح : " إن أعظم الأيام عند الله تبارك وتعالى يوم النحر، ثم يوم القر " وسمي يوم القر لأن الناس قارين في منى لا أحد ينفر منها، وما تقرب إلى الله في مثل هذه الأيام بمثل كثرة الذكر، وصية منه سبحانه لعباده، يقول تعالى " واذكروا الله في أيام معدودات " يقول السعدي: " يأمر تعالى بذكره في الأيام المعدودات، وهي أيام التشريق الثلاثة بعد العيد، لمزيتها وشرفها، وكون بقية أحكام المناسك تفعل بها، ولكون الناس أضيافا لله فيها، ولهذا حرم صيامها، فللذكر فيها مزية ليست لغيرها، ولهذا قال النبي صلى الله عليه وسلم: " أيام التشريق، أيام أكل وشرب، وذكر الله " .

*****

الإيمان قوة عاصمة عن الدنايا، دافعة إلى المكرمات، ومن ثم فإن الله عندما يدعو عباده إلى خير أو ينفرهم من شر، يجعل ذلك مقتضى الإيمان المستقر فى قلوبهم، تأمل وأنت في أيام فاضلة مباركة قوله (واعبدوا الله ولا تشركوا بِه شيئا وبالوالدين إحسانا وبذي القربى واليتامى والمساكين والجار ذي القربى والجار الجنب والصاحب بالجنب وابن السبيل وما ملكت أيمانكم إن الله لا يحب من كان مختالا فخورا) وليكن لكل واحد في هذه الآية حظا من برك.

*****

لنستشعر هذه الأيام ونحن نصل أرحامنا ثواب صلة الرحم العظيم، صح في الحديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم " إن أعجل الطاعة ثوابا صلة الرحم " وسئل رسول الله : أي الأعمال أحب إلى الله؟ قال : " الإيمان بالله " قيل : يا رسول الله ثم مه ؟ قال : " ثم صلة الرحم " وقال عليه الصلاة والسلام "صلة الرحم وحسن الجوار أو حسن الخلق يعمران الديار ويزيدان في الأعمار "صحيح الترغيب.

*****

رسالة خاصة بيوم 13 من ذي الحجة
آخر وقت للتكبير المقيد صلاة العصر في هذا اليوم، وللتكبير المطلق غروب شمس اليوم، لكن أعظم الأسباب لاستمرار العمل الصالح مداومة ذكر الله، ففي الحديث الصحيح سأل رجل رسول الله، فقال: يا رسول الله إن شرائع الإسلام قد كثرت علي فأخبرني بشيء أتشبث به قال: " لا يزال لسانك رطبا من ذكر الله تعالى" صحيح الكلم الطيب.

*****

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن الله ليحمي عبده الدنيا وهو يحبه كما تحمون مريضكم الطعام والشراب تخافون عليه " صحيح سنن الترمذي

*****

قال وهب : مكتوب في حكمة آل داوود : ينبغي للعاقل أن لا يغفل عن أربع ساعات : ساعة يحاسب فيها نفسه، وساعة يناجي فيها ربه ، وساعة يلقى فيها إخوانه الذين يخبرونه بعيوبه ، ويصدقونه عن نفسه ، وساعة يخلي بين نفسه وبين لذاته فيما يحل ويجمل ، فإن في هذه الساعة عونا على تلك الساعات وفضل بلغة واستجماما للقلوب، يعني ترويحا لها.

*****

" فإذا قضيتم مناسككم فاذكروا الله كذكركم آباءكم أو أشد ذكرا" يقول الشيخ السعدي (وهكذا ينبغي للعبد كلما فرغ من عباده أن يستغفر الله عن التقصير ويشكره على التوفيق، لا كمن يرى أنه قد أكمل العباده ومن بها على ربه وجعلت له محلا ومنزلة رفيعة فهذا حقيق بالمقت ورد العمل ، كما أن الأول حقيق بالقبول والتوفيق لأعمال أخرى)

*****

ما أعظمها من مربية تلك التي يتحلق حولها أبناؤها لتعلمهم آية من كتاب الله ، ومازلت وإياك نتذكر صور أمهاتنا وآبائنا وهم يرددون على مسامعنا سورة الإخلاص ، طوبى لهم الأجر ، ففي الحديث الصحيح "من علم آية من كتاب الله كان له ثوابها ماتليت "

*****

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( ما ذئبان جائعان أرسلا في غنم بأفسد لها من حرص المرء على المال والشرف ؛ لدينه ) قال الترمذي : حديث حسن صحيح.

*****

المسح على الخفين سنة ، ووقته يوم وليلة للمقيم وثلاثة أيام بلياليهن للمسافر ، ويبدأ من المسح بعد الحدث ، فلو أن شخصا لبس الجورب ظهرا وأحدث الساعة الثانية ومسح لصلاة العصر ، فإن الوقت يبدأ من العصر في حقه ، وليس له أن يمسح في اليوم الآتي لصلاة العصر بل يمسح قبل صلاة العصر ، أي : خمسة أوقات ، إذا كان مقيما . فتاوى ابن باز

*****

سئل ابن باز -رحمه الله- عمن يمسح على الشراب في وقت الصيف ليس له عذر إلا أنه يقول مرخص به ؟
فأجاب: عموم الأحاديث الصحيحة الدالة على جواز المسح تدل على جوازه في الشتاء والصيف ، ولا أعلم دليلا شرعيا يدل على تخصيص الشتاء ، ولكن ليس له أن يمسح إلا بالشروط المعتبرة ، ومنها كونه ساترا لمحل الفرض ، ملبوسا على طهارة ، مع مراعاة المدة .

*****

رسالة خاصة بيوم المعاق العالمي
في يوم المعاق العالمي يحسب عدد المعاقين جسديا في حين أن الإعاقة الحقيقية ليست إعاقة البدن وإنما هي إعاقة الروح والفكر ، فكتب التراجم مليئة بالعظماء الذين تحدوا الإعاقة ليبقوا لهم تاريخا مجيدا كحميد الأعرج وسليمان الأعمش وعبدالله المقعد وغيرهم الكثير في حين أن ملايين أصحاء البدن مات ذكرهم بمواراة بدنهم، فتحية إجلال إلى كل متوكل لم يستسلم للإعاقة.

*****

أتريد قصرا في الجنة ؟ يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من قرأ ( قل هو الله أحد ) حتى يختمها عشر مرات بنى الله له قصرا في الجنة " حديث حسن ، الصحيحة.

*****

تأملي معي صداقاتك ، هل انقطع شيء منها ، تساءلي ما سبب القطيعة ؟ يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم " ما تواد اثنان في الله عز وجل فيفرق بينهما إلا ذنب يحدثه أحدهما " السلسلة الصحيحة.

*****

رسالة خاصة بالمطر
البارحة وقت هطول المطر وقفت أردد قوله تعالى (وهو الذي ينزل الغيث من بعد ما قنطوا وينشر رحمته وهو الولي الحميد) تأمل فضل الله لقد غاب عن عباده الغيث، وانقطع عنهم المطر، ووقفوا عاجزين عن سبب الحياة الأول الماء، وأدركهم اليأس والقنوط، ثم ينزل الله الغيث، وينشر رحمته ، فتحيا الأرض، ويخضر اليابس، ويلطف الجو، وتنطلق الحياة، وتنفرج الأسارير، وما بين القنوط والرحمة إلا لحظات، تتفتح فيها أبواب الرحمة.

*****

تأمل قوله(ينزل الغيث من بعد ما قنطوا) إن اللفظ القرآني المختار للمطر في هذه المناسبة (الغيث) يلقي ظل الغوث والنجدة، وتلبية المضطر في الضيق والكربة، كما أن تعبيره عن آثار الغيث (وينشر رحمته) يلقي ظلال النداوة والخضرة والرجاء والفرح ، التي تنشأ فعلاً عن تفتح النبات في الأرض وارتقاب الثمار، وهي رسالة لكل محزون بأن الذي أنزل الغيث على الأرض الميتة سينزل الفرج على المصيبة النازلة، فارتقب رحمته.

*****

من درر ابن القيم:
*للعبد ستر بينه وبين الله, وستر بينه وبين الناس, فمن هتك الستر الذي بينه وبين الله هتك الستر الذي بينه وبين الناس.
*للعبد رب هو ملاقيه وبيت هو ساكنه, فينبغي له أن يسترضي ربه قبل لقائه ويعمر بيته قبل انتقاله اليه.
*الدنيا من أولها الى آخرها لا تساوي غم ساعة, فكيف بغم العمر؟
*من خلقه الله للجنّة لم تزل هداياها تأتيه من المكاره, ومن خلقه الله للنار لم تزل هداياها تأتيه من الشهوات.

*****

إذا جرى على العبد مقدور يكرهه فله فيه ستة مشاهد:
الأول: مشهد التوحيد, وأن الله هو الذي قدره، فما شاء الله كان وما لم يشأ لم يكن.
الثاني: مشهد العدل, وأنه ماض فيه حكمه, عدل فيه قضاؤه.
الثالث: مشهد الرحمة, وأن رحمته في هذا المقدور غالبة لغضبه وانتقامه, فظاهره بلاء وباطنه رحمة.
الرابع: مشهد الحكمة, وأن حكمته سبحانه اقتضت ذلك, لم يقدره سدى ولا قضاه عبثا.
الخامس:مشهد الحمد, وأن له سبحانه الحمد التام.
السادس:مشهد العبودية, وأنه عبد محض من كل وجه تجري عليه أحكام سيده، وأنعم بهذا السيد فهو البر الرحيم.
فإذا نزلت بك مصيبة، استحضر هذه المشاهد الستة التي ذكرها ابن القيم

*****

( الله لطيف بعباده ) أوصى ابن قدامة -رحمه الله- أحد إخوانه قائلا: " واعلم أن من هو في البحر -على اللوح- ليس بأحوج إلى الله وإلى لطفه ممن هو في بيته بين أهله وماله ، فإذا حققت هذا في قلبك فاعتمد على الله اعتماد الغريق الذي لا يعلم له سبب نجاة غير الله " .

*****

تأمل تدليل رسول الله صلى الله عليه وسلم لابنته فاطمة، لقد كان يناديها بأم أبيها، في رسالة منه للمربين أن المربي الناجح الذي يستشرف وظيفة هذه الطفلة إذا أصبحت زوجة الغد وأم المستقبل، وقد قامت بلعب هذا الدور مع أبيها فاكتسبت الخبرة والتوجيه، (لعب الأدوار) للصغار توجيه مهم لابد أن يتنبه له المربي، كلفي اليوم ابنتك بأن تكون أم المنزل وراقبيها بحنو، وكافئيها على ما قامت به.

*****

سعة البال، وعدم الاستعجال، وطول النفس في التربية قضايا مهمة، فبيت عشعش المنكر فيه لسنوات عديدة، وصفات تطبعت بها النفوس لأعوام مديدة، يصبح من العسير أن تزول جملة واحدة في يوم وليلة. فلا بد من التدرج في التغيير، والبدء بالأهم فالمهم، وعدم استعجال النتائج، فطريق الألف ميل يبدأ بخطوة واحدة، ومن سار على الدرب وصل، ومن أدام قرع الباب يوشك أن يفتح له .

*****

ما أعظم الرحمة ذاك الخلق الإنساني الذي يدفع صاحبه لرحمة الخلق، فيرق قلبه لمعاناتهم، وتدمع عينه لمآسيهم، وتجود يده للتخفيف عنهم، وفي الحديث الصحيح "من رحم و لو ذبيحة عصفور رحمه الله يوم القيامة" الصحيحة، فكيف بمن يرحم آلاف البشر ؟

*****

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "من سبح الله دبر كل صلاة ثلاثا وثلاثين، وحمد الله ثلاثا وثلاثين، وكبر الله ثلاثا وثلاثين فتلك تسع وتسعون، ثم قال تمام المائة : لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك، وله الحمد وهو على كل شيء قدير،غفرت له خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر" السلسلة الصحيحة.

*****

إن من أولويات اهتمام المسلم انتشار الخير وانعدام الشر، ولذا تجده آمرا بما أمر الله به من الخير، ناهيا عما نهى الله عنه من الشر بالحكمة والموعظة الحسنة، واستمع لعظيم أجره عند الله يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: " إن من أمتي قوما يعطون مثل أجور أولهم ينكرون المنكر" السلسلة الصحيحة.

*****

إذا رأيت خطيئة فأنكرها ولو بقلبك حتى لا تكتب عليك، ففي الحديث الصحيح: " إذا عملت الخطيئة في الأرض كان من شهدها وكرهها كمن غاب عنها، ومن غاب عنها فرضيها كان كمن شهدها" صحيح الترغيب.

*****

من السنن المهجورة صلاة ركعتين عند التوبة من الذنب ، ففي الحديث الحسن عن رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ما من رجل يذنب ذنبا ، ثم يقوم فيتطهر ، ثم يصلي ركعتين ، ثم يستغفر الله ، إلا غفر الله له " صحيح سنن الترمذي .

*****

ما أعقل من كف لسانه في الفتنة ، واشتغل بخاصة نفسه ، وفي الحديث الصحيح عن عبدالله بن عمرو قال: بينما نحن حول رسول الله إذ ذكر الفتنة ، فقال: إذا رأيتم الناس قد مرجت عهودهم ، وخفت أماناتهم ، وكانوا هكذا وشبك بين أصابعه، فقام عبدالله فقال: كيف أفعل عند ذلك جعلني الله فداك ، قال الزم بيتك واملك عليك لسانك وخذ بما تعرف ودع ما تنكر وعليك بأمر خاصة نفسك ودع عنك أمر العامة.

*****

يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم :" تعوذوا بالله من الفقر والقلة والذلة وأن تظلم أو تظلم " حديث صحيح ، السلسلة الصحيحة

*****

رسالة خاصة بنهاية العام
( ما انتشر في هذه الأيام بمناسبة نهاية العام من تخصيص آخر العام بصيام أو صلاة أو استغفار، كل هذه الأمور لا أصل لها في الشرع، حيث إن تخصيص عبادة بزمان أو مكان أو بعدد مما لم يرد به دليل بدعة، كما قرر العلماء بعد استقراء النصوص وتتبعها، وما يتعلق بطي الصحائف فلم يرد به دليل صحيح أنها تطوى آخر العام ؛ علما أن تحديد آخر العام وأوله كان باجتهاد من الصحابة في زمن عمر، وليس مرفوعا إلى النبي عليه الصلاة والسلام، حيث إن الهجرة قد اختلف في زمانها على أقوال عدة، ولذلك فتقييد المحاسبة في آخر العام لا أصل له، بل يجب أن يحاسب المرء نفسه طوال العام) الشيخ/ناصر العمر.

*****

رسالة خاصة ببداية العام الجديد
(أرى أن بداية التهنئة في قدوم العام الجديد لا بأس بها، ولكنها ليست مشروعة بمعنى : أننا لا نقول للناس: إنه يسن لكم أن يهنئ بعضكم بعضا، لكن لو فعلوه فلا بأس، وإنما ينبغي له أيضا إذا هنأه في العام الجديد أن يسأل الله له أن يكون عام خير وبركة فالإنسان يرد التهنئة . هذا الذي نراه في هذه المسألة، وهي من الأمور العادية وليست من الأمور التعبدية) ابن عثيمين في لقاء الباب المفتوح.

*****

احذر توبة المضطر الذي لجت به الغواية، وأحاطت به الخطيئة، توبة الذي يتوب لأنه لم يعد لديه متسع لارتكاب الذنوب، يقول تعالى (وليست التوبة للذين يعملون السيئات حتى إذا حضر أحدهم الموت قال إني تبت الآن) تلك توبة لا يقبلها الله لأنها لا تنشئ صلاحا في القلب، ولا صلاحا في الحياة، ولا تدل على تبدل في الطبع ولا تغير في الاتجاه، فإلى متى تسوف ؟ وعلام لاتتوب ؟

*****

رسالة خاصة بشهر محرم
لم يبق على شهر الله المحرم إلا أيام معدودة، وصيامه أفضل صيام التطوع، يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: (أفضل الصيام بعد رمضان شهر الله المحرم، وأفضل الصلاة بعد الفريضة صلاة الليل)صحيح مسلم.

*****

احذر في السنوات الخداعات التي أخبرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم خبرها أن تغتر بكذب الكاذب، ولتعلم أن للكلام الصادق نورا، وله حجة، فلا تجعل أذنك قمعا لكل ما يلقى فيها، يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث الحسن:" سيأتي على الناس سنوات خداعات يصدق فيها الكاذب، ويكذب فيها الصادق، ويؤتمن فيها الخائن، ويخون فيها الأمين، وينطق فيها الرويبضة . قيل وما الرويبضة ؟ قال:الرجل التافه، يتكلم في أمر العامة" السلسلة الصحيحة.

*****

تعرضي لنفحات رحمة الله، وسليه فيها من خيري الدنيا والآخرة، ففي الحديث الحسن: " افعلوا الخير دهركم ، وتعرضوا لنفحات رحمة الله ، فإن لله نفحات من رحمته يصيب بها من يشاء من عباده و سلوا الله أن يستر عوراتكم، وأن يؤمن روعاتكم " وفي رواية"إن لربكم في أيام دهركم نفحات فتعرضوا لها لعل أحدكم أن يصيبه منها نفحة لا يشقى بعدها أبدا "الصحيحة، ومن نفحات رحمته آخر الليل، وبين الأذان والإقامة، وفي مجالس الذكر .

*****

صلة الرحم طريقك لرضا الرب وللثراء والسعادة، يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن أعجل الطاعة ثوابا صلة الرحم، وإن أهل البيت ليكونون فجارا فتنموا أموالهم ويكثر عددهم إذا وصلوا أرحامهم، وإن أعجل المعصية عقوبة البغي والخيانة" وفي رواية"ما من أهل بيت يتواصلون فيحتاجون" حديث حسن، صحيح الترغيب.

*****

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "إن أعمال بني آدم تعرض كل خميس ليلة الجمعة فلا يقبل عمل قاطع رحم " حديث حسن، صحيح الترغيب.

*****

المرأة الحكيمة تستثمر كل ساعة في حياتها، وترى أن زادها لقطع مسافات الحياة ذكرى توقظ بها قلبها، تستمع إليها عبر مجلس ذكر، وفي الحديث الحسن: " لأن أقعد مع قوم يذكرون الله تعالى من صلاة الغداة حتى تطلع الشمس أحب إلي من أن أعتق أربعة من ولد إسماعيل، ولأن أقعد مع قوم يذكرون الله من صلاة العصر إلى أن تغرب الشمس أحب إلي من أن أعتق أربعة" وفي رواية: " أحب إلي مما طلعت عليه الشمس" صحيح الترغيب.

*****

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لأن أقعد أذكر الله تعالى وأكبره وأحمده وأسبحه و أهلله حتى تطلع الشمس أحب إلي من أن أعتق رقبتين من ولد إسماعيل، ومن بعد العصر حتى تغرب الشمس أحب إلي من أن أعتق أربع رقبات من ولد إسماعيل" حديث حسن، صحيح الترغيب.

نشر بتاريخ 10-02-2010  


أضف تقييمك

التقييم: 6.27/10 (4167 صوت)


 

القائمة الرئيسية

القائمة البريدية

أوقات الصلاة
استعلم عن مدينة اُخرى

Powered byبرنامج الموقع الشامل انفنتيv2.0.5
Copyright © dciwww.com
Copyright © 2008 www.alwa7at.net - All rights reserved


الواحات | واحة الصوتيات | الرئيسية